Home
أكثر  حداثة... أشدّ  التزامًا

العطرُ بعضُ انصهارِنا

قصائد

 

الصبحُ أَجملُ

بين ذراعيْكَ.

          ***

تُشعِلُني في مِرجَلكَ،

كالزَّهرِ يتقطّر.

لا أنا أحترِقُ،

ولا أنتَ تـنطفِئ.

          ***

في عُرْيي،

يكفيني أن تَكونَ لي الغِطاء.

          ***

أهمِسُ في أذُنِكَ بنصوصٍ ثلاثة.

فتُرَتِّل: أحبُّكِ،

أنتِ مَرْمَرِي الدافئ،

نصِّي الذي لم أكتُبه.

          ***

يُغيظُني صَمتُكَ.

وحدها أنامِلُكَ تُتقِنُ الكلام.

          ***

أكَتَمِلُـ"كَ."

تَكْتَمِلُـ"نِي."

          ***

وِصالُكَ بَعثٌ بَعْدَ الجفاء...

هيَّا أخاصِمْكَ.

          ***

مِن نَزَق فِراشِكَ اللَّاهِب،

إلى حُضنِ فراشِهِ الصّغير...

ما أجْمَلَ تلك الخيانة!

المغرب

اتّصل بنا من نحن دار الآداب