Home
أكثر  حداثة... أشدّ  التزامًا

شجن

قصائد

 

الدراماتيكيّة الصباحيّة
هي ذاتُها!

               ***

قلبي صدًى
لما ستَؤُول إليه
العاصفةُ.
               ***

كم وجعًا 
يخترق الرأسَ
علينا أن ننتظرَ بعدُ 
وهذا العالمُ 
يتحوّلُ إلى مقبرة؟

               ***

حرارةُ الشمس
تَسري 
كلَّ صباحٍ
في دمي عنوةً.

               ***

هذا الفضاء 
أضيَقُ من أن يقبض
على أفكاري نفسِها.

               ***

عاليةٌ تصوّراتي لبيتي
الصغير
عالٍ هو قلبي
أمام كلِّ ما يربكُه.

               ***

أُدرك، في لهيب الحقيقة،

أنْ لا شيءَ يبقى على ما هو علَيه
سوى  الشجن:
صديقي الأكثر
أُلفةً.

السعوديّة

اتّصل بنا من نحن دار الآداب