Home
أكثر  حداثة... أشدّ  التزامًا

بادلتُ الأرض

قصائد

 

 

قال: احملْني
أخشى يداهمَني الليلُ .. والعيونُ حولي
أخشى يمرَّ بي وطنٌ كسيح
ولا أجدَ السبيلَ إليه
أخشى اللهَ حين يبتسم
وتُفتحُ في الأرض
لقدميْه العاريتين
سبلٌ وطبولٌ... ودمٌ حيّ.

***
قلتُ: أنا الكسيح
أعمي عينًا... لأرى بأُخرى.
أقفُ خلف حرائقِ الديار
ألتقطُ الموتَ
ويلتقطُني.
عارٍ... بأقدامٍ خشبيّة.

***
قال: خبِّرِ الليلَ بأنّي
بادلتُ الأرضَ بأقدامٍ داميات،
وزرعتُ فوق عروش السماءِ البعيدة
حذاءً ممزّقًا
وبعضَ
حروفٍ محرّمة.

 

كندا

اتّصل بنا من نحن دار الآداب