Home
أكثر  حداثة... أشدّ  التزامًا

تمارين صباحيّة على الغياب

قصائد

 

 

لم أُلصقْ قلبي طابعًا،
على ظَرفكِ الصعب،
كي تُرسليه إلى الجحيم.

              ***

بتمارينَ صباحيّة

على الغياب،

أبدأُ يومي

وأُنهيهِ في فراشي

وأنا أعدُّ على رؤوس أصابعي

أصدقائي الذينَ تركتْهم الحربُ

على قيدِ الحياة.

              ***

لا تنتظروا منّي
أن أُخرجَ لكم الزّيرَ من البير؛
لستُ أكثرَ من شاعرٍ
ينتظرُ المطرَ ليشربَ،
والمَعونةَ ليأكل،
والهُدنةَ ليهدأَ ويكتب.

               ***

وأنا في قمّةِ نجاحي،
فقدتُ ذاكرتي
ومحفظتي
وولّاعتي.
وكلُّ الذينَ أعرفهم
بالدّليل القاطع
أثبتوا وجودَهم في أماكنَ أُخرى
ساعةَ اختفائهم.
فيا إلهي،
أأنا وحيدٌ إلى هذه الدرجة؟

سوريا

اتّصل بنا من نحن دار الآداب